محافظ العاصمة يلتقي أهالي منطقة الدسمة بحضور عدد من مسؤولي بعض الجهات الحكومية

الخالد: نحن كمحافظة خدم للمواطنين على كامل تراب الوطن وهذه توصية من سيدي صاحب السمو وسيدي سمو ولي العهد حفظهم الله ورعاهم وهو شرف لي وأعتز به.

• نمشي في خطيين متوازيين الأول هو إزالة المخالفات وكافة المظاهر السلبية والاخر نسعى الى تجميل العاصمة بالتعاون والشراكة مع الجهات العامة والخاصة.

• للأهالي دوراً مهما في في منع المخالفات ورافداً أساسيا لأجهزة الدولة في الكشف عن مكامنها.

• الوضع العشوائي غير صحي ولا مجاملات على حساب أمن الوطن وصحة مجتمعه.

• نناشد ملاك العقارات بعدم تأجير الوافدين العزاب.

• نشدد على ضرورة بناء مدن عمالية لتستوعب الاعداد الكبيرة من العمالة.

• المخالفات ليست هدفاً بذاتها بل هي وسيلة لتطبيق القانون الذي وجد لخدمة الوطن وأبنائه.

قال محافظ العاصمة الشيخ طلال الخالد الأحمد الصباح ” نحن كمحافظة خدم للمواطنين ولتلبية احتياجاتهم، و هذه توصية من صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه، و سمو ولي عهده الشيخ مشعل الأحمد الصباح حفظه الله – في خدمة المواطن على كامل تراب الوطن و هو شرف لي أن أخدم أبناء المحافظة ، وأؤدي الأمانة والرسالة على اكمل وجه”.

وأضاف الخالد خلال لقائه مع أهالي منطقة الدسمة في دار معرفي ، بحضور جمع كبير من الأهالي ورئيس فريق طوارئ بلدية العاصمة زيد العنزي وأعضاء الفريق الى جانب نائب رئيس الضبطية القضائية في وزارة الكهرباء أحمد الشمري ، وعدد من مسؤولي ديوان عام المحافظة – أن للاهالي دورا مهما ورافدا اساسياً لأجهزة الدولة في منع هذه المخالفات والكشف عن مكامنها ، سيما سكن العزاب في المناطق النموذجية والخاصة ، والابلاغ عن تلك المخالفات ليتسنى للجهات الرقابية والمسؤولية سرعة التعامل معها ، مناشداً الأهالي بعدم تأجير العزاب في مناطقهم لما يشكلونه من خطر كبير على أمن وسلامة المجتمع.

وأوضح أن الحملة بدأت على المخالفات في شهر سبتمبر من العام الفائت قائلاً ” لن نقبل بالمخالفات وليست هدفاً بذاتها بل هي وسيلة لتطبيق القانون الذي وجد لخدمة الوطن وأبنائه”.

مشيراً الى أننا اُحبطنا من الكم الكبير من استغلال العقارات لإسكان وافدين عزاب الى جانب كثرة السيارات المهملة والسكراب وغيرها من المخالفات.

وشدد الخالد على ضرورة بناء المدن العمالية لتستوعب الاعداد الكبيرة من العمالة معتبراً أنها الحل الأمثل لحل مشاكل سكن العزاب.

وتابع نحن نمشي في خطيين متوازيين الأول هو إزالة المخالفات وكافة المظاهر السلبية من مختلف مناطق المحافظة والاخر نسعى الى تجميل العاصمة بالتعاون والشراكة مع الجهات العامة والخاصة وصولا الى تحقيق طموحاتنا في احداث نقلة نوعية في عاصمتنا الكويت.

و أكد المحافظ أن الوضع العشوائي الذي نشاهده غير صحي فلا مجاملات على حساب أمن الوطن وصحة مجتمعه ، لافتا الى أن انطلاقة حملاتنا على جميع المخالفات جاءت على هذا الأساس وستمتد الى جميع مناطق المحافظة.

من جانبهم أعرب الأهالي عن شكرهم وتقديرهم للمحافظ على مبادراته البناءة، مشيرين الى أن الإنجازات التي تحققت خلال أيام معدودة تزرع فينا الأمل بأن غدنا سيكون أفضل بهمة قيادتنا ومسؤولينا والشرفاء من أبناء الوطن.

وفي ختام اللقاء وجه المحافظ الشكر الى ابطال الميدان زيد العنزي وفريقه ونائب رئيس الضبطية القضائية في وزارة الكهرباء والماء وكافة الجهات المشاركة، اللذين يواصلون الليل بالنهار وتحت اشعة الشمس للقضاء على كافة المخالفات وتجاوز القوانين على حساب وطننا العزيز معتبراً أنهم أدوا دورهم بكل وفاء وإخلاص.

القائمة