محافظ العاصمة يُهنئ القيادة السياسية بعيدي الاستقلال 61 والتحرير 31

 24 فبراير 2022

الخالد : ندعو المولى سبحانه وتعالى أن يحفظ وطننا الغالي من كل مكروه و أن يُعيد عليه الأعياد الوطنية وهو ينعم بالأمن والأمان وأن يفيئ على شعبنا الوفي من فيض كرمه أمناً ورخاءً

هنأ محافظ العاصمة الشيخ طلال الخالد الأحمد الصباح، حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح –حفظه الله ورعاه-، بمناسبة حلول ذكرى الأعياد الوطنية المجيدة، ممثلة في عيدي الاستقلال الواحد والستين 61، والتحرير الواحد والثلاثين 31.

وقال الخالد، في برقية تهنئة رفعها لمقام سموه–حفظه الله ورعاه-، “يُشرفني ببالغ السرور وعظيم الفخر أن أرفع لمقام سموكم الكريم، أسمى آيات التهاني وأزكى التبريكات وأصدق الأمنيات بهاتين المناسبتين السعيدتين”.

وأضاف “كما يُشرفني وبكل الاعتزاز في غَمرة هاتين المناسبتين العزيزتين، أن أُعبر عن بالغ فخرنا بجهود سموكم الدؤوبة ومساعيكم الحثيثة المفعمة بالإنجازات والعطاءات في كافة المجالات”.

وتابع “نسأل المولى جل شأنه أن يُعيد هاتين المناسبتين على سموكم وأنتم ترفلون في ثوب الصحة والعافية وأن يحفظكم بعين رعايته ويُسدد على دروب الخير خطاكم لتحقيق ما يصبو إليه أبناء كويتنا الحبيبة من آمالٍ وطموحات، وأن يُعيد سبحانه وتعالى الأعياد الوطنية على وطننا الغالي وهو ينعم بالأمن والأمان ومزيدٍ من العز والرخاء في ظل قيادتكم الرشيدة –حفظكم الله ورعاكم-ذخراً للبلاد”.

كما رفع الخالد، برقية تهنئة مماثلة لسمو نائب الأمير وولي العهد الأمين الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح –حفظه الله-جاء فيها “يُشرفني أن أرفع لمقامكم الكريم أجزل التهاني وأزكى التبريكات وأنبل الدعوات بمناسبة هاتين المناسبتين الوطنيتين السعيدتين”.

وقال الخالد “نتضرع إلى المولى عز وجل أن يُعيد الأعياد الوطنية وسموكم -حفظكم الله-، تنعمون بموفور الصحة وتمام العافية، لتستمر مسيرة سموكم حافلة بالإنجاز والعطاء وخدمة الوطن، فدمتم سنداً وعوناً لأخيكم، سيدي سمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح –حفظه الله ورعاه-، من أجل رفعة الكويت واستقرارها وأمنها ورخاء شعبها”.

وأضاف “ندعو المولى سبحانه وتعالى أن يحفظ الوطن الغالي من كل مكروه وأن يفيئ على شعبنا الوفي من فيض كرمه أمناً ورفعةً ورخاءً تحت ظل القيادة الحكيمة لحضرة صاحب السمو سيدي أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح –حفظه الله ورعاه-، وسموكم -حفظكم الله-“.

القائمة